صفحة 1 من 2 12 الاخيرالاخير
عرض النتائج 1 إلى 10 من 18

الموضوع: مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية

  1. #1
    تاريخ التّسجيل
    17-02-2006
    الإقامة
    الــــــداخــــ(إزكي)ــــلــيــة
    المشاركات
    4,874
    مدخلات المدونة
    1

    إفتراضي مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية

    السلام عليكم والرحمه

    لو سمحتوا ممكن تفيدونب بعلوماتكم أبي معلومات
    عن مسابقة المحافظة على النظافة والحة في البيئة المدرسية
    أهدافها ، متى بدأت أول مرة .....الخ

    أرجوكم اليوم

    وشكرا
    شبكة المدارس العُمانية
    رؤيا للمستقبل

    al-talb_al-mureb@almdares.com

  2. #2
    تاريخ التّسجيل
    17-02-2006
    الإقامة
    الــــــداخــــ(إزكي)ــــلــيــة
    المشاركات
    4,874
    مدخلات المدونة
    1

    إفتراضي

    احم احم..

    يا ناس وينكم...
    شبكة المدارس العُمانية
    رؤيا للمستقبل

    al-talb_al-mureb@almdares.com

  3. #3
    تاريخ التّسجيل
    22-09-2003
    الإقامة
    في غربتي
    المشاركات
    10,129
    مدخلات المدونة
    1

    إفتراضي

    أرجو ان تستفيد من هذا الرابط،،

    http://www.mct-edu.net/files/clean_index.htm
    بكــــم نرتقـــي،،
    يمكنك رفع الملفات والصور الى حقيبتك الالكترونية الخاصة في مركز الملفات

  4. #4
    تاريخ التّسجيل
    03-03-2006
    الإقامة
    مدرسة اليقين - ودام الساحل - المصنعة - الباطنة جنوب
    المشاركات
    491

    إفتراضي

    مفهوم المسابقة :
    إن مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية نهج تربوي رافد متكامل المناشط والمساقات يخدم التعليم والمتعلمين والأهداف التي انطوت عليها فهي تركز على الجانب السلوكي والجانب العلمي والوجداني للطالب بالقدر الذي يكفل صقل مواهبه وتنشيط مهاراته وبعث كوامن استعداداته حتى يغدو لبنة صالحة في صرح أسرة مستنيرة تجعل من نفسها مركز إشعاع للإصلاح والتعمير في كيان اجتماعي متماسك متعاون على حماية الصالح العام و صون موارده و عناصره بكل ما يعود على الوطن و المواطنين باليمن والخير، وقد انبعثت فكرة تنفيذ مشروع " مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية " بموجب القرار الوزاري رقم 56/91 لوزارة التربية والتعليم ، ولكي تأخذا المسابقة طابعاً متميزاً أنعم عاهل البلاد المفدى على هذه المنافسة المدرسية كأساً باسم جلالته الأمر الذي جعل الاهتمام بالمسابقة يتزايد.
    وتم تعديل مسارها ولوائحها بموجب القرار الوزاري رقم 74/93 الذي أشتمل على تصور كامل للمشروع ، ترجم في دليل ينظم مواعيد المسابقة ، ويوضح أهدافها وعناصرها وإجراءات تنفيذها ، وشروط تقييمها ، وأسلوب إعلان نتائجها ، كما يتم تشكي لجنة مركزية للإشراف على فعاليات المسابقة ، ومتابعتها وتقييمها على مستوى السلطنة ، ولجنة محلية بكل مديرية وإدارة تعليمية ، تختص بالمتابعة والتقييم على المستوى المحلي في كل منطقة.



    المضمون التربوي من المسابقة:
    إن المتأمل في مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية بأهدافها وغاياتها وعناصرها وكيفية تنفيذ فعالياتها ، يدرك أن المضمون التربوي لها يحتوي على مجموعة كبيرة من القيم السلوكية والخلقية والاجتماعية والجمالية التي يجب أن ينتهجها تلميذ المدرسة ليس فقط على مستوى البيئة المدرسية ، بل تمتد لتشمل البيئة الكلية المحيطة به ( غرفته ، منزلة ، مدرسته ، بيئته المحلية ، بيئته الأسرية ) ، الأمر الذي يؤكد على أن النظافة كقيمة تربوية مثل البعد الحضاري في حياة الإنسان في تفاعله وانسجامه مع نفسه وبيئته ، ومن هنا يأتي دور التربية في إكسابه الحس المرهف والتذوق الفني والقدرة على التعبير ، مما ينعكس على سلوكه الإنساني في المحافظة على البيئة وحمايتها.
    ومن المعروف أن التربية لا يمكن أن تتم في فراغ ، فهي تعيش في مجتمع ن وإن موضوع التربية هو الإنسان بعقله ووجدانه وقيمه ومهاراته واتجاهاته وميوله وأفكاره بحيث تتكامل مع بعضها في توازن دقيق.
    ومسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية ليست كأية مسابقة يتنافس فيها أفراد أو جماعات بهدف نيل الجائزة أو المكافئة ولكنها أسمى من ذلك وأعظم ن إنها مسابقة تربوية وثقافية ، يتنافس فيها فلذات الأكباد طلبة وطالبات المدارس بإشراف تربوي مباشر من قبل معلميهم ومديري مدارسهم وغيرها من العيون الساهرة بهدف نيل وسام السلوك القويم والأخلاق الفاضلة المستمدة من دستور الأمة وكتابها العظيم ( القرآن الكريم ) وسنة رسولها الأمين محمد - صلى الله عليه وسلم- .

    أهداف المسابقة :
    إن من أهداف مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية والتي أعلن عنها بالقرار الوزاري رقم 56/1991 ما يلي :-

    1- إكساب الطلاب المعارف والاتجاهات والحقائق العلمية المرتبطة بالنظافة والصحة في البيئة المدرسية.

    2- تطبيق الطلاب للمبادى والقيم والصفات الحميدة في الحياة العامة.

    3- إكساب الطلاب المهارات القيادية والمشاركة الفعالة في مختلف المناشط التربوية وتعويدهم على تحمل المسؤولية والاعتماد على الذات.

    4- تهيئة المدرسة كمكان لائق لتربية الأبناء وتعلمهم..

    5- توثيق الروابط بين المدرسة والمجتمع .



    دور الإدارة المدرسية وهيئة التدريس :
    في ضوء أهداف المسابقة والأنظمة الموضوعة لكيفية تنفيذ فعالياتها تتولى إدارة المدرسة وضع خطط عمل سنوية شاملة وفقاً للنموذج المشار إليه مع الابتكار والإبداع في إعداد الخطة المدرسية للمسابقة ، على أن تراعى الأسس التالية :
    • اشتراك كافة الفئات الطلابية وهيئة التدريس في المدرسة في تنفيذ فعاليات المسابقة .
    • التركيز على أهداف المسابقة وتمثيلها في كافة فعاليات وأنشطة المدرسة تمثيلاً فاعلاً.
    • تجنب الفعاليات والأنشطة التي لا تخدم أهداف المسابقة والبعد عن البهرجة والزينات الوقتية.
    • التركيز على تفعيل دور الطالب في المسابقة تفعيلاً صادقاً وأميناً.
    • توزيع الفعاليات والأنشطة طول العام الدراسي وعدم التركيز على فترة دون أخرى.
    وبناء على هذه الأسس على الإدارة المدرسية وهيئة التدريس الالتزام بما يلي:
    1. توعية الطلاب بأهمية هذه المسابقة والحث على المشاركة فيها بجد وفعالية.
    2. أن يكونوا القدوة الحسنة للطلاب في حسن المظهر والسلوك الحميد داخل وخارج المدرسة.
    3.إعداد برنامج ثابت في الإذاعة المدرسية يحث على النظافة الشخصية للطلاب ويغرس فيهم حب النظافة والسلوك الحميد مع تعويدهم المحافظة على نظافة المرافق المدرسية من خلال إذاعة أخبار الطالب المتميز والصفوف والمرافق النظيفة.
    4. تشكيل لجان طلابية لتقييم درجة نظافة كل صف وكل مرفق ، على أن ترصد درجات كل صف وكل لجنة يناط بها تقييم أي مرفق تمهيداً للإعلان عنها على مستوى المدرسة.
    5.تتولى الإدارة المدرسية اختيار وتكريم الطلاب المتميزين بكل صف وكتابة أسمائهم على لوحة الشرف بصفة دورية مع الإشادة بهم في الاحتفالات المدرسية.
    6.إجراء المسابقات المحلية في المدرسة لتحديد الصف المتميز وأفضل مرفق وأنشطة اللجنة المناوبة.
    7. عقد ندوات ومحاضرات وحلقات نقاش تربوية يشترك فيها أو يديرها مديرو المدارس والآباء والأمهات ، والمعلمون والمعلمات ويدعى لإلقائها مسئولو الصحة والبلديات والبيئة والزراعة بالمنطقة أو الولاية.
    8. حث الطلاب على الاستخدام الأمثل لمرافق المدرسة ( حجرات الدراسة ، القاعات ، الجمعية التعاونية ، المكتبة ، المختبرات ، الساحات والملاعب ، ودورات المياة ... الخ )
    9.الحرص على التعاون الإيجابي بين إدارتي المدارس ذات الفترتين للحفاظ على المبنى المدرسي وممتلكاته


    . دور الطلاب في المسابقة :

    يتحقق دور الطلاب من خلال السلوك الطلابي الحميد المنبثق من التربية والنشأة الصالحة ، بالإضافة إلى وجود جماعات الأنشطة التربوية المدرسية التي ساهمت المسابقة في دعم مواضيعها وأطروحاتها النظرية والعملية ، كما أن تشكيل جماعة الإدارة الذاتية بالمدرسة يعد أسلوباً بالغ الأهمية ، بحيث يسهم في جعل أبناءنا الطلبة يعون المسؤولية ويتفهمونها بشكل أكبر ، بل وتعودهم الإدارة الذاتية على أداء ممارسات إدارية تنظيمية ، مما يصقل مواهبهم العلمية .

    ومن خلال الإدارة الذاتية وجماعات الأنشطة التربوية يحقق أبناءنا الطلبة مشاريع تربوية من أهمها :
    • القيام بإعداد بحوث علمية تخدم المسابقة.
    • القيام بإعداد الدراسات التي تخدم البيئة والمجتمع ، وتفعل أهداف ومضامين المسابقة .
    • القيام بحملات التوعية الداخلية والخارجية.
    • القيام بإلقاء المحاضرات العلمية التي تخدم أهداف المسابقة.
    • الابتكارات العلمية التي تحقق أهداف المسابقة.
    • القيام بربط الأسرة بالمدرسة.
    • المشاركة الفعالة في ضبط النظام المدرسي.
    • التوعية بأهمية المحافظة على الممتلكات سواء في الحرم المدرسي أو المجتمع الخارجي.
    • تنفيذ معسكرات العمل الطلابية الهادفة والتي يتم من خلالها ممارسة مجموعة من الأنشطة التربوية.
    • الظهور بالمظهر اللائق بطلبة العلم

  5. #5
    تاريخ التّسجيل
    03-03-2006
    الإقامة
    مدرسة اليقين - ودام الساحل - المصنعة - الباطنة جنوب
    المشاركات
    491

    إفتراضي

    وان شاء الله معلوماتي تعجبكم واذا تريدون المزيد راح ارسل افا عليكم

  6. #6

    إفتراضي

    مشكور الفضلي على هذه المعلومات

    وإذا عندك أفكار حلوة زين لو تكتبها حتى يستفيد الجميع منها

    تحياتي

  7. #7
    تاريخ التّسجيل
    17-02-2006
    الإقامة
    الــــــداخــــ(إزكي)ــــلــيــة
    المشاركات
    4,874
    مدخلات المدونة
    1

    إفتراضي

    شكرا وبارك الله فيكم...
    شبكة المدارس العُمانية
    رؤيا للمستقبل

    al-talb_al-mureb@almdares.com

  8. #8
    تاريخ التّسجيل
    17-02-2006
    الإقامة
    الــــــداخــــ(إزكي)ــــلــيــة
    المشاركات
    4,874
    مدخلات المدونة
    1

    إفتراضي

    طلب أخير وأرجوكم اليوم أبي موضوع عن مسقط عاصمة الثقافة العربية
    لأني عامل مجلة حائط وما عارف من وين أجيب المواضيع..
    شبكة المدارس العُمانية
    رؤيا للمستقبل

    al-talb_al-mureb@almdares.com

  9. #9
    تاريخ التّسجيل
    03-03-2006
    الإقامة
    مدرسة اليقين - ودام الساحل - المصنعة - الباطنة جنوب
    المشاركات
    491

    إفتراضي

    اولا انا بنت مو لد
    وثانيا العفو وهذا واجبنا اخواني واخواتي
    بس انتوا اذا تريدون اي بحث او مواضيع ادخلوا جوجل وهو يطلعلكم الي تريدونه
    واسمحلي اخوي الشيطان المرعب لاني ماسويت بحث او معلومات عن مسقط عاصمة الثقافة العربية بس بحاول اطلع لك ان شاء الله

  10. #10
    تاريخ التّسجيل
    03-03-2006
    الإقامة
    مدرسة اليقين - ودام الساحل - المصنعة - الباطنة جنوب
    المشاركات
    491

    إفتراضي

    20 يناير 2006
    مع بزوغ شمس العام الجديد ومسقط تحلق عاليا في سماء الفكر و الأدب كممثلة عن الثقافة العربية لعام2006 . والواقع الذي نتلمسه يوحي بذلك..بلا شك سيكون التركيز الاكبر للفعاليات الثقافية مركزا في العاصمة مسقط وهذا لا يغني عن مشاركات خارج نطاق العاصمة..ندوة بعنوان(قريات عبر التاريخ)التي تستضيفها ولاية قريات ممثلة بالمنتدى الأدبي. الحرص الأكبر من خلال الفعاليات الثقافية هو أن تكون المشاركة للمبدع والمثقف العماني، فهو الأولى والأجدر، وهناك فعاليات ستشهدها مسقط، وسيشارك فيها مبدعون من كافة الأطياف الثقافية.
    ومن خلال نخبة الفعاليات التي أعلنتها وزارة التراث والثقافة..نتوقع أن تشهد مسقط حراكا ثقافيا طوال شهور العام..وأن يصل صوت الثقافة العمانية الى الخارج بصورة واضحة ملموسة..وبخاصة من خلال الندولت الخاريجية التي ستقام في باريس وفي تونس وبيروت.
    كما يبتظر أن تكون مسقط محطة دائمة لكل المبدعين العرب خلال 2006..سواء بمشاركتهم أو بحظورهم شخصيا..لتقوم العاصمة الثقافية بدورها الحضاري..ولتمثل بوتقة لكل محاور ومورثات الحضارة العربية في العالم العربي.
    *مهرجان مسقط 2006 (11يناير-10 فبراير)..ملتقى الثقافة والفنون، تم التركيز على مجموعة من الفعاليات الثقافية والفنية والتي تستضيف مجموعة من المفكرين العرب البارزين في مجموعة من الأمسيات والندوات الفكرية والتقافية.الرابع والعشرين من يناير التدشين الرسمي الذي ستحمل مسقط بعده شعلة الثقافة العربية لمدة عام كامل.
    * مهرجان الشعر العماني..الذي يهدف الى أبراز المواهب العمانية.
    * مهرجان السينما.
    * معرض مسقط الدولي للكتاب.
    وغيرها..


    اجتمعت في مسقط امس مناسبتان شكلتا نموذجا جيدا للتكامل الثقافي وهما مناسبتا تدشين مسقط عاصمة للثقافة العربية والافتتاح الرسمي لمهرجان مسقط. ولأن التراث مكون اساس من مكونات الثقافة لذلك فان امامنا فرصة فريدة لابراز الموروث الثقافي العماني وتقديم الابداعات العمانية على مر التاريخ الى متلقي وعاشقي الثقافات وتنوعها عبر العالم ، هذا الثراء التاريخي الذي تحفل به الساحة العمانية يجعلها مهوى افئدة الراغبين في متابعة مراحل التطور الحضاري للمدن والبلدان ويدل على اهتمامنا نحن العمانيين لتقديم انفسنا على اكمل وجه وجود وزارة تحم اسم (وزارة التراث والثقافة) حيث من اسمها يبرز اهتمامها وتتجلى وظيفتها التي تعمل على بيان ذلك التمازج والتلاقي بين التراث والثقافة. وربما يتعين علينا خلال مسيرة تقديم الذات الا نتوقف عند حد تقييم تراثنا فقط ، فهذا التراث هو ثمرة جهد الآباء والاجداد نحفظ بيه الفضل لهم ونجل نتاجهم وابداعاتهم في مختلف ساحات الفنون والآداب على اختلاف الوانها ، لكن علينا نحن معشر المثقفين ابناء الحاضر ان نضيف على هذا التراث من ابداعاتنا العصرية لنترك بصمة الجيل المعاصر ونضيفها الى بصمات الاسلاف العظام ، وذلك بالطبع بعد تطوير ضروب الفنون وتطعيمها بملامح نهضتنا الحديثة ، وامامنا ساحات عديدة لعرض ابداعاتنا في شكل مسابقات ثقافية ومعارض لمخترعين ومهرجانات للمرأة والطفل والموسيقى والأغاني والمسرح والشعر. خاصة واننا نعيش عصرا يلعب فيه الاعلام دورا مهما بصفته قناة اتصال جماهيرية تدخل كل بيت وتقدم تلك الفنون الى المتلقي وهو جالس في بيته دون ان يواجه عناء التوجه الى مسرح او دار عرض سينمائي او ساحة عامة يتم فيها عرض بعض الفنون ذلك على الرغم من ان هذه المواقع الثقافية لاتزال تقدم نفسها بقوة كمواقع للعروض الفنية ، وهاهو مهرجان مسقط يقدم ابداعاته ويتوافد اليه الآلاف من المواطنين والمقيمين والسياح في تأكيد على اهمية هذه الفعاليات الثقافية والفنية في تقديم صورة عمان الحديثة للعالم على نحو يليق بقدراتنا نحن ابناء عمان الحديثة كيف لا ونحن ورثة العرب الذين خلدوا مناسبات تراثية ضاربة في اعماق التاريخ من سوق عكاظ الى ذي المجاز ثم سوق صحار وكانت تلك الاسواق ساحات لابراز المهارات الفردية والجماعية في فنون الأدب لان الشعراء المفوهين كانوا يقدمون ابداعاتهم الى مرتادي تلك الاسواق مخلدين بذلك قبائل وحكاما ومناسبات دخلت الموروث الثقافي العربي والعالمي محاطة بالكثير من الاضافات على مر القرون واليوم هو حاضرنا مثلما اصبح حاضر اولئك الاسلاف ماضيا تليدا ، فلتكن مناسبتا اختيار مسقط عاصمة للثقافة العربية وبدء مهرجان مسقط رسميا فرصة لنا لنضيف الى السابقين علينا ، ولنستلفت انتباه الحاضر كما استلفت الاسلاف انتباه حواضرهم بعبقرياتهم الفردية والجماعية ومهرجاناتهم التي عاشت في ذاكرة العالم جيلا بعد جيل ونأمل ان تعيش عاصمة الثقافة العربية الحالية (مسقط) في الذاكرة العربية الى اطول فترة ممكنة بما تقدم خلال هذا العام من ذخيرة ثقافية وابداعية عبر هذا العرس الثقافي العربي الممتد
    أنا بنت I am girl
    ياموطني ترى ترابك مو تراب !! حفنة ترابك ياوطن ،، تسوىوطــــــــــن

صفحة 1 من 2 12 الاخيرالاخير

مواضيع مشابهة

  1. مسابقة المحافظة على النظافة
    By أم فاطمة in forum الانشطة المدرسية والوسائل التعليمية
    الردود: 34
    آخر مشاركة: 02-09-2011, 02:39 PM
  2. الردود: 3
    آخر مشاركة: 08-06-2008, 09:36 AM
  3. مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية
    By السلامي 77 in forum المنتدى التربوي العام
    الردود: 23
    آخر مشاركة: 12-05-2008, 06:22 PM
  4. لكل مشرفي الانشطة المدرسية .. كيفية تفعيل مسابقة المحافظة على النظافة
    By صانع الاجيال in forum الانشطة المدرسية والوسائل التعليمية
    الردود: 4
    آخر مشاركة: 26-11-2006, 06:37 PM
  5. مسابقة المحافظة على الحب و الوصل في البيئة المدرسية
    By اليونسكو in forum المنتدى التربوي العام
    الردود: 12
    آخر مشاركة: 14-10-2004, 12:00 AM